بيان صادر من رئاسة جامعة الأنبار
2015-03-06
 

تابعت رئاسة جامعة الأنبار وبإستغرابٍ شديد ماصرح به السيد فالح العيساوي نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فيما يتعلق بالدوام لكليات الجامعة في موقعها في مدينة الرمادي والموقع الرديف في بغداد وماحمله هذا التصريح من معلومات غير صحيحة وغير دقيقة من السيد العيساوي والتي كان هدفها الأساس النيل من علماء الجامعة وتدريسييها والقيادات العلمية والإدارية .. وإنطلاقاً من مبدأ حرية الرد وضرورة أن يعرف أبناء محافظتنا الكرام الحقائق نود أن نبين الآتي :

1-  رغم جميع الصعوبات التي واجهت الجامعة وكلياتها لغرض تحقيق عام دراسي ناجح ممثلاًبإجراء الإمتحانات للسنة الدراسية 2013-2014 فقد سعت وجاهدت الجامعة لإجراء الإمتحان معتمدةً على الله أولاً ومن ثم على جهود أبنائها وطلبتها المخلصين وتم إجراء الإمتحان في أربعة مواقع دراسية في الرمادي وبغداد وأربيل والسليمانية وهو مالم تتمكن أي جامعة أخرى مرت بنفس الظروف من تحقيقه .

2- هيأت الجامعة موقعين لدوام طلبتها للعام الدراسي 2014-2015 الأول وهو الرئيس في الرمادي وهو مستقر ومنتظم والحمد لله والموقع الثاني وهو في بغداد جاء بناءً على رغبة عدد كبير من الطلبة النازحين لإكمال دراستهم وعدم تضييع عام دراسي لهم

3- إن إتهامات السيد العيساوي الباطلة على السيد رئيس الجامعة لم تكن الأولى فقد سبق وأن اُتهم بنفس هذه الإتهامات التي ستواجه قبل كل شيء بإستمرار الجامعة بمسيرتها ونجاحها متحديةً كلَّ الظروف وإقامة دعوى قضائية أمام المحاكم المختصة . وبهذه المناسبة تدعو رئاسة جامعة الأنبار السيد رئيس مجلس المحافظة والسيد المحافظة إلى إتخاذ أمرٍ عاجل على السيد فالح العيساوي للكف عن هذه الإتهامات والمعلومات المضللة مستقبلاً .. ومن الله العون والسداد ...

رئاسة جامعة الأنبار

 

 
عدد المشاهدات : 129